التربية العملية طباعة

موقع التربية العملية الالكتروني الجديد

تعد التربية العملية إحدى المقررات الهامة والرئيسة في منهاج دبلوم التأهيل التربوي, والسنة الثالثة والرابعة في كلية التربية لكل من طلبة الإجازة في التربية، الإجازة في معلم الصف، الإجازة في رياض الأطفال، السنة الخامسة لطلبة الإجازة في علم النفس، وهي تشكل المختبر العملي لتطبيق المعلومات التربوية والنظرية على أرض الواقع، كما أنها تكسب الطلاب ـ المدرسين مهارات وخبرات علمية وعملية تفيدهم في تحسين أدائهم التدريسي عندما يمارسون مهنة التعليم.

 

يدرس الطالب مقرر التربية العملية في دبلوم التأهيل التربوي بمعدل (4)ساعات أسبوعياً، وبمعدل (6) ساعات أسبوعياً لطلبة السنتين الثالثة والرابعة لطلبة معلم الصف ورياض الأطفال والسنة الخامسة لطلبة علم النفس. ويكون هذا المقرر مقرراً فصلياً.

 

أهداف التربية العملية:

تسهم التربية العملية إلى حد كبير في إكساب الطالب ـ المدرس مهارات وخبرات واتجاهات إيجابية في مهنة التدريس، ومن خلالها يتعرف الطالب ـ المدرس النشاطات المختلفة في جوانب العملية التدريسية جميعها، وهي تهدف إلى ما يأتي:

 

1ـ توضيح المبادئ، النظرية التي يدرسها الطالب المدرس في مقررات متعددة وتعزيز تلك المبادئ ويتم ذلك عن طريق المشاهدات أو التدريب.

2ـ تعريف الطالب / المدرس بالموقف التعليمي كي يعتاد عليه.

3ـ إفساح المجال للطالب / المدرس كي يثبت قدرته على التعليم، وهي بالتالي تعرفه بمدى صلاحيته للتعليم.

4ـ تكوين اتجاهات إيجابية لدى الطالب / المدرس نحو مهنة التدريس.

5ـ إكساب الطالب / المدرس القدرة على تقويم العملية التعليمية تقويماً دقيقاً.

وفيما يلي بعض التعليمات الخاصة بمقرر التربية العملية في كلية التربية:

1ـ يقسم الفصل الدراسي الأول في مقرر التربية العملية إلى مرحلتين هما:

أ- مرحلة المشاهدة: يشاهد فيها الطالب ـ المدرس دروساً في المدارس الإعدادية والثانوية وغيرها، وما في مستواها، وبعض الدروس التي تبثها التلفزة على أن تقوم هذه الدروس فوراً ويخصص لهذه المرحلة مدة شهر على الأقل في بدء العام الدراسي.

ب ـ مرحلة الإلقاء: ويدرس فيها أحد الطلاب / المدرسين أمام زملائه في المدارس، وتستمر حتى قبيل مرحلة انفراد الطالب للتدريس. ويخصص لهذه المرحلة المدة المتبقية للتربية العملية في الفصل الأول على ألا يقل عدد الدروس التي يلقيها الطالب عن درسين على الأقل.

2ـ يقسم الفصل الدراسي الثاني في مقرر التربية العملية إلى مرحلتين هما:

أ- مرحلة الإلقاء: ويدرس فيها أحد الطلاب / المدرسين أمام زملائه في المدارس، وتستمر حتى قبيل مرحلة انفراد الطالب للتدريس.

ب ـ مرحلة انفراد الطلبة بالتدريس: يحضر الطالب ـ المدرس دروساً من اختصاصه في المرحلتين الثانوية والأساسية الحلقة الأولى والثانية، ويقوم بتنفيذ هذه الدروس وحده مدة ثمانية أسابيع خلال أشهر آذار ونيسان وأيار على ألا يقل عدد الساعات التي يقوم بإلقائها عن ثمان وأربعين ساعة. على أن يقوم الطالب قبل الانفراد بإعطاء دروس أمام المشرف حتى يتأكد من قدرته على الانفراد وحده.

 

2ـ يتم تقويم الطلاب ـ المدرسين في كل مرحلة من المراحل السابقة في ضوء:

ـ المواظبة على حضور الدروس.

ـ مدى الاهتمام بإعداد الدروس التي يكلف بها.

ـ إسهامه بفعالية في المناقشات.

ـ مستوى الدروس التي يقوم بإلقائها.

ـ روحه العلمية في أثناء توجيه الملاحظات له من زملائه أو من المشرف.

ـ مدى إفادته من الملاحظات التي يقدمها الآخرون، والتركيز في مرحلة التقويم على المفردات الإيجابية التي تؤكد التعلم.

3ـ يتم توزيع درجة مقرر التربية العملية على الشكل الآتي:

الفصل الدراسي الأول

40 درجة لمرحلة المشاهدة

60 درجة لمرحلة إعطاء الدروس

الفصل الدراسي الثاني

20 درجة لمرحلة إعطاء الدروس

80 درجة لمرحلة الانفراد بالتدريس في الفصل الدراسي الثاني

على ألا تقل زيارات الأستاذ المشرف في المرحلة الأخيرة (مرحلة الانفراد بالتدريس) عن أربع زيارات على الأقل، وعلى ألا يكون له تطرف في وضع الدرجات بحيث لا تتجاوز الدرجة النهائية (85 )من المائة.

 

4ـ يستحق الطالب الذي يتغيب أكثر من ثلاث جلسات متتاليات أو منفصلات في التربية العملية (في الفصل الأول) علامة الصفر من أعمال الفصل الدراسي الأول، أي لا يحق له متابعة التربية العملية في الفصل الثاني. بحيث تعد التربية العملية في الفصل الأول متطلباً لمتابعة الطالب التربية العملية في الفصل الثاني

5ـ لا يجوز أن يقل عدد جلسات الفصل الأول عن خمس عشرة جلسة عملية، وفي حال عدم الوصول إلى هذه النسبة في الفصل الأول يجب تدارك ذلك في العطلة الانتصافية أو في بداية الفصل الدراسي الثاني من خلال مجموعة جلسات مكثفة يحدد مكانها وزمانها السيد مشرف الزمرة. وتحسب نسبة دوام الطالب في الفصل الأول استناد إلى عدد مرات حضوره في الجلسات الخمس عشرة واستناداً لذلك يسمح له بمتابعة أو عدم متابعة مرحلة الانفراد في الفصل الدراسي الثاني.

6ـ تحدد الفترة الزمنية لمرحلة الانفراد بأربعة أسابيع أو خمسة على الأقل، ولا يجوز أن يتم ذلك في أسبوعين أو ثلاثة فقط.

7ـ يجب ألا يقل عدد زيارات الأستاذ المشرف للطلاب في مرحلة الانفراد بالتدريس عن أربع زيارات لكل طالب، وتكون الزيارة دون موعد سابق.

8ـ يسلم المشرف على التربية العملية لرئيس قسم المناهج وطرائق التدريس حصراً إضافة إلى درجات الطلاب برامج الطلبة الذين أعطوا دروسهم بموجبها في المرحلة الإعدادية والثانوية، وسجل دوام الطلاب خلال العام كله وما يُطلب منه من قبل مكتب التربية العملية مثل دفاتر التحضير وملفات الانجاز.

9ـ يحق للطالب المستنفد لفرص الرسوب أن يستفيد من دورة المرسوم على أن يعيد الدوام في فصل واحد شريطة أن يدرس دورة مكثفة في الفصل بكامله (ثلاثين ساعة على الأقل) ولا يحق لمشرف الزمرة البدء بدورة مكثفة للطالب قبل الحصول على كتاب خطي من رئيس القسم مصدق أصولاً.

وقد تم تصميم موقع الكتروني خاص بالتربية العملية وفق الرابط التالي:

http://damasuniv.edu.sy/faculties/edu/praedu

 
© 2011 damascusuniversity.edu.sy. جميع الحقوق محفوظة.