لمحة عن المعهد

 

ظهرت الحاجة إلى إنشاء معهد عالٍ للترجمة والترجمة الفورية انطلاقا من أهمية دور الترجمة في نقل المعرفة والتواصل العلمي والتقني والتفاعل الحضاري بين الأمم، ونظراً لقلة المؤسسات التعليمية العليا للترجمة في سورية والمنطقة العربية التي تعنى بتهيئة الكوادر المؤهلة و المدربة وتخريجها وفق أحدث المناهج والتقنيات العالمية، ومن أجل سد حاجة سوق العمل المحلية والعربية من التراجمة الأكفاء، وتزويد السوق الدولية بكوادر على درجة عالية من الكفاءة المهنية تتناسب ومكانة اللغة العربية في سورية، وهي الرائدة في ميادين التعريب والتعليم باللغة العربية.
وبما أن الترجمة بشقيها النظري والعملي وبأشكالها المختلفة (التحريرية والفورية والتتبعية والإلكترونية والشفهية والتسجيلية والسمعبصرية) اختصاص قائم بحد ذاته وله كلياته المستقلة في أوروبا (كالمدرسة العليا للترجمة والترجمة الفورية في جامعة السوربون في باريس، ومدرسة الترجمة الفورية في جنيف ، وكلية الترجمة الفورية في جامعة ويست مينستر في لندن ، وكلية هيريوت و ات في إدنبرة)، ونظراً لاستقلال كليات الترجمة عن كليات الآداب ومراكز تعليم اللغات، فإن إحداث معهد عال للترجمة والترجمة الفورية يعد ضرورة وطنية علمية تتدرج ضمن منهج التطوير ووضع الجامعة في خدمة المجتمع ومسيرة التنمية في القطر .


لمحة تاريخية :

2002 : بدء أعمال التحضير لتأسيس المعهد
2003 : إيفاد بعثة علمية من مجموعة أساتذة إلى بلجيكا للإطلاع على تدريس الترجمة والمنظمات الدولية وغيرها تمهيداً للتأسيس.
2005 : صدور المرسوم الجمهوري رقم 405 بإفتتاح المعهد.     
2006- 2007 : بدء أعمال التأسيس والتحضير للافتتاح وبدء التدريس .
 

أهداف المعهد :
•    اعتماد طرائق تعليمية حديثة تسهم في  تأهيل المترجمين في الترجمة التحريرية والفورية والسمعبصرية من وإلى اللغة العربية والنهوض بواقعها على الصعد المحلي والعربي والدولي، لما في ذلك من أثر إيجابي في عملية التواصل الحضاري.
•    تخريج كوادر مؤهلة وفقاً للمعايير الدولية.
•    تلبية حاجة سوق العمل المحلية والعربية والدولية من المترجمين المتخصصين بالترجمة الفورية والتحريرية من وإلى اللغة العربية.
•    جذب الطلاب الأجانب الراغبين في تطوير معرفتهم باللغة العربية وبعديها الثقافي والحضاري.
•    الارتقاء بالبحث العلمي في مجالات التعريب والمصطلح وطرائق تعليم الترجمة بفروعها كافة.
•    إقامة علاقات تعاون وثيقة مع الجامعات والمؤسسات العلمية الأوروبية المرموقة في هذا المجال، وذلك تعزيزاً للشراكة العربية السورية الأوروبية .
•    تنظيم دورات تدريب وتأهيل خاصة في الترجمة ولمدد مختلفة للعاملين في القطاع العام والخاص والمشترك .

 



عداد الزوار / 434456 /