تعاون علمي بين جامعة دمشق والهيئة العامة للاستشعار عن بعد في مجالات البحث العلمي والدراسات التطبيقية..

 

وقعت جامعة دمشق ـ  المعهد العالي للبحوث والدراسات الزلزالية والهيئة العامة للاستشعار عن بعد، مذكرة تفاهم بهدف توثيق ودعم وتطوير التعاون المشترك بينهما، في مجالات البحث العلمي والدراسات التطبيقية، والتأهيل والتدريب ونشر المعرفة، بما يسهم في ربط الجامعة بمؤسسات الدولة والمجتمع وتحقيق التعاون العلمي في مجال الدراسات والأبحاث الزلزالية.

ونصت المذكرة ـ التي وقعها  رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد ماهر قباقيبي والمدير العام للاستشعار عن بعد الدكتور عبد المجيد الكفري  ـ  على قيام  الفريقين بالتعاون والتكامل في مجال الأبحاث والدراسات الزلزالية وتشجيع إعداد الدراسات والأبحاث المتخصصة في مجال الجيولوجيا والجيوفيزياء وعلوم الزلزال والهندسة الزلزالية وإدارة مخاطر الكوارث والعمل على توفير قاعدة من المعلومات الموثقة الهادفة الى تحديث وإثراء معلومات شريحة واسعة من المهتمين بهذه العلوم.

وتتضمن المذكرة أيضا الإشراف العلمي المشترك على الأبحاث ورسائل الماجستير والدكتوراه في المعهد ، إضافة لتقديم المرئيات الفضائية المتوفرة لدى الهيئة لإجراء الأبحاث العلمية في مجال عوم الكوارث والزلازل .
 وبحسب المذكرة يتم التعاون في مجال تقييم المخاطر الحالية والمستقبلية وإعداد الدراسات والأبحاث الخاصة لوصف هذه المخاطر وتوثيقها وطرح الحلول المناسبة للحد من أثارها الضارة ، إضافة للتدريب المتخصص المتبادل الذي يتكفل بتدريب وتطوير الباحثين والفنيين لدى الفريقين وذلك لزيادة الكفاءة العلمية وتنمية قدراتهم، ودعم قواعد المعلومات والبيانات وتطويرها بشكل دائم من الدراسات والأبحاث المتخصصة للاستفادة منها على نطاق واسع ونشرها أصولاً، بالإضافة إلى العديد من القضايا التي تهم الطرفين.

 

 

 

 

 

 



عداد الزوار / 33642004 /