جامعة دمشق تعتمد الدليل الوطني لأخلاقيات البحث العلمي والتطبيقات التقانية الحديثة

تم  خلال  الجلسة الاخيرة لمجلس جامعة دمشق مناقشة الدليل الوطني لأخلاقيات البحث العلمي والتطبيقات التقانية الحديثة الذي أعدته اللجنة الوطنية لأخلاقيات المعارف العلمية والتكنولوجية في الهيئة العليا للبحث العلمي، والذي ستبدأ الجامعة بتطبيقه..  
واستعرض الدكتور مجد جمالي مدير عام الهيئة العليا للبحث العلمي مضمون الدليل  لافتا الى أن  هذا الدليل تم اعداده بعد اجتماعات عديدة ومناقشات غنية من قبل أعضاء  اللجنة الوطنية لأخلاقيات المعارف العلمية والتكنولوجية الذين يمثلون 25 جهة علمية وبحثية  في القطاعين العام والخاص على أمل أن يلتزم الباحثون السوريون بمضمون الدليل لتكون أبحاثهم رصينة ومفيدة ..
 والرؤية التي ينشدها هذا الدليل "توفير بيئة معرفية مفاهيمية أخلاقية وأخلاقياتية ناظمة للبحث العلمي والتطبيقات التقانية الحديثة.
ويتضمن الدليل المبادئ الأساسية لأخلاقيات البحث العلمي التي ترتكز على العمل الايجابي وتجنب الضرر واحترام حقوق الآخرين وحريتهم وكرامتهم ، ويتناول مجموعة المبادئ والمعايير الاخلاقية والاخلاقياتية المصاحبة لكل مرحلة من مراحل البحث العلمي ويسلط الضوء على المخاطر المرافقة لعملية البحث العلمي والناتجة عن عدم التزام الباحثين بأخلاقيات البحث العلمي أو ضعف الخبرة والمؤهلات لديهم ، كما يركز على أخلاقيات البحث العلمي في مجالات خاصة لها علاقة مباشرة مع الانسان وعلى أخلاقيات نقل وتوطين التطبيقات التقانية الحديثة لما لها من تمايز.
كما يوضح الدليل واجبات مختلف الأطراف ذات الصلة بالبحث العلمي ويحدد الالتزامات المترتبة على كاف الأطراف المعنية لحسن تطبيق هذا الدليل على الصعيد الوطني.

www.hcsr.gov.sy/sites/default/files/files/
 



عداد الزوار / 66072459 /