لمحة عن الكلية

 

أسست كلية الشريعة في عام 1954 لتخريج مدرسين للتربية الدينية واللغة العربية وإعداد متخصصين يتولون مناصب الإفتاء و القضاء العلمي المتجرد المتفتح على الحياة العلمية والاجتماعية المتطورة

 

وقد استطاعت الكلية بحمد الله تحقيق أهدافها فرسخت صلتها بالعالم العربي والإسلامي واشتركت ممثلة للجامعة بنخبة من أساتذتها في عدد من المؤتمرات الدولية لقضايا القيه الإسلامي من الناحيتين العلمية والتطبيقية ثم كانت نبراساً وأساسا لنظم كثيرة من كليات الشريعة والقانون في الجامعات العربية مثلما حدث في تطوير الأزهر والجامعة الإسلامية في أم درمان والمدينة المنورة وغيرها من جامعات العالم العربي الإسلامي بإنشاء موسوعة الفقه الإسلامي

 

 

 

وقد استهوت نوعية الدراسة في الكلية كثيراً من أبناء سورية والبلاد العربية والإسلامية فأقبل الطلاب والطالبات عليها فكان العدد في السنوات الأولى من التأسيس لا يتجاوز المائة ثم أخذ العدد في التزايد خلال السنوات الأخيرة.

 

 

وقد كان للرعاية الكريمة التي أولتها الحركة التصحيحية بقيادة السيد حافظ الأسد لكليات الجامعات السورية عامة ولكلية الشريعة خاصة الأثر الهام والفعال في تطوير هذه الكلية ودفع المسيرة التعليمية نحو الأمام فعلى سبيل المثال لا الحصر فإنه يتم سنويا ًرفد أعضاء الهيئة التدريسية في الكلية بعدد من المعيدين المتفوقين ليصار إلى تأهيلهم وإيفادهم إيفاداً داخلياً أو خارجياً هذا وقد تم إحداث وافتتاح الدراسات العليا في الكلية (الدبلوم والماجستير والدكتوراه).

 

 

وختاما:ً نرجو أن يكون في هذا الدليل ما يغني وسنعمل على تجديده كلما طرأ جديد والله ولي التوفيق

 

 

 

 

 

 



عداد الزوار / 510504 /