وزير التعليم العالي يزور جناح العزل في مشفى الأسد الجامعي بدمشق

 زار وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور، بسام ابراهيم، اليوم مشفى الأسد الجامعي للاطلاع على الجناح الذي تم عزله لاستقبال المرضى المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد، ريثما يتم التشخيص وتحويلهم إلى المراكز العلاجية المخصصة لدى وزارة الصحة.

واطلع ابراهيم على الجناح الذي يضم عشرة غرف، وثمانية أسرّة (عناية) معزولة للمرضى المشتبه بهم، مؤكداً خلال لقائه الكوادر الطبية المختصة على أهمية الوعي في مجال التصدي للفيروس، وضرورة التعاطي مع الأمور بهدوء وحكمة وبالطريقة الصحيحة المطلوبة، والالتزام بالتعليمات وبكل الإجراءات الواجب اتخاذها للحد من انتقال الفيروس، من خلال التعاون والتنسيق مع وزارة الصحة.
وشدد وزير التعليم العالي على ضرورة التعقيم المستمر والنظافة ووضع الكمامات حفاظا على سلامة المرضى والمواطنين، متوجهاً بالشكر لطلاب الدراسات العليا وطلاب السنة السادسة في كلية الطب في المشافي الجامعية على جهودهم واستمرارهم في عملهم وفق برامجهم التدريبية والتعليمية والبحثية.



عداد الزوار / 10065655 /