وزير التعليم العالي والبحث العلمي يكرّم الباحث معاذ الخولي .

 

كرّم الدكتور بسام ابراهيم وزير التعليم العالي والبحث العلمي اليوم الباحث الشاب معاذ محمد جمال الخولي الحاصل على درجة الماجستير من جامعة دمشق، لنشره خمسة أبحاث في مجلات محكمة عالمياً, وذلك بحضور د.سحر الفاهوم معاون الوزير لشؤون البحث العلمي،والأستاذ الدكتور المشرف مهند لفلوف، ود.شادي العظمة مدير البحث العلمي في الوزارة .
وأكد د.ابراهيم خلال استقباله الباحث المكرّم فخره واعتزازه بجميع الكفاءات السورية لما تنجزه داخل سورية وخارجها, مشيراً إلى أن هذا التكريم هو بمثابة دعم وتحفيز للمبدعين السوريين لتحقيق المزيد من العطاء والتقدم في المجالات العلمية والبحثية .
يذكر بأن الشاب معاذ خلال سنوات دراسته في الماجستير بجامعة دمشق قام بنشر خمسة أبحاث في مجلات محكمة عالمياً، وقد أخذ موضوع بحثه اهتماماً كبيراً من قبل العديد من الأطباء والجامعات حول العالم، وذلك لأنه تناول اختبار فعالية مواد للوقاية من أحد أهم اختلاطات العلاج الكيماوي للأطفال .
وكانت أحد الأوراق البحثية التي نشرها الباحث ورقة تتحدث عن الطرق الكيميائية لإزالة النخور السنية لدى الأطفال، حيث تمَّ نشره في مجلة Journal of Dentistry الهولندية والمصنفة ضمن قاعدة البيانات Scopus، والتابعة للـ Elsevier publisher ، وهي تحتل المرتبة السادسة على العالم في مجلات طب الأسنان .
وقد تلقى البحث رسالة شكر موجهة من الجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري American Association of Clinical Oncology للجهود المبذولة في البحث على دعم أطفال السرطان، والذي يصب في أهداف الجمعية، وطلبت الجمعية انتساب الباحث إليها كأول ممثل لجامعة دمشق فيها، ذلك بعد أن تم تسجيل البحث لدى منظمة الصحة العالمية باسم جامعة دمشق، وتم تسجيله في موقع التجارب السريرية الأسترالية والنيوزلندية Australian and New Zealand Clinical Trial Registry باسم جامعة دمشق، وتمّ نشر ورقتان بحثيتان في مجلتين محكمتين عالمياً (أحدها بريطانية والأخرى يابانية) ومصنفتين ضمن قاعدة البيانات Scopus، وكانت إحداها تابعة للـ Elsevier publisher.
أيضاً قام الباحث بنشر ورقتين بحثيتين في مجلات محكمة عالمياً تناولتا جائحة كورونا، كأول أوراق بحثية في سوريا تتناول هذا الموضوع، وخاصةً من ناحية طب الأسنان.



عداد الزوار / 10570374 /