مجلس جامعة دمشق يناقش الاستعدادات لبدء امتحانات الفصل الدراسي الأول

استعرض مجلس جامعة دمشق في جلسته الدورية اليوم واقع العملية التعليمية والبحثية بالجامعة والتحضيرات التي اتخذتها الكليات استعدادا لانطلاقة امتحانات الفصل الأول للعام الدراسي 2020 ـ 2021 والتي ستبدأ في 24 الشهر الجاري في كليات الجامعة بدمشق وفروعها في المحافظات الجنوبية .
وأكد رئيس الجامعة الدكتور محمد يسار عابدين على ضرورة توفير كافة مستلزمات العملية الامتحانية في الكليات وتوزيع لجان المراقبات ولجان الرصد وتهيئة الظروف المناسبة للطلاب لتقديم امتحاناتهم بأجواء مريحة وتأمين وسائل التدفئة والنظافة العامة داخل القاعات وضرورة قيام عمداء ونواب الكليات بجولات دورية على القاعات لمراقبة سير الامتحانات لمتابعة ومعالجة كل الأمور المستجدة والطارئة.
 كما شدد رئيس الجامعة على التقيد بالأنظمة والتعليمات الناظمة لعمل الامتحانات ورصد أي معوقات أو مشكلات أوأية شكاوى تتعلق بشأنها مع التأكيد على ضبط المخالفات الامتحانية وحالات الغش ومعالجة أي حالة تخرج عن القواعد العامة المعمول بها في هذه الامتحانات وتحويلها الى الجهة المختصة بحسب التعليمات الجامعية وااتخاذ الإجراءات الازمة بحقها.
  كما ناقش أعضاء المجلس واقع الدراسات العليا في الكليات والمعاهد العليا الرسائل والاطروحات والأبحاث العلمية التي يقدمها الطلاب وأشار رئيس الجامعة الى أن ضرورة تشكيل كل كلية لجنة خاصة بطلاب الدراسات لتقييم أبحاثهم ومساعدتهم على التشبيك مع الجهات المناسبة التي تتبنى فكرة البحث داعيا عمداء الكليات للتواصل مع الجهات والوزارات للاطلاع على المشاكل التي تعاني منها هذه الجهات وتوظيفها في الأبحاث التي يقوم بها طلاب الدراسات العليا في كلياتهم.
كما أكد رئيس الجامعة على أهمية الترويج للعمل المهني داخل الكليات والمعاهد من خلال تفعيل وحداث العمل المهني فيها وكذلك إجراء عقود استشارية ودراسات للجهات العامة أو الخاصة بما يعود بالفائدة على هذه الكليات والمعاهد.
وشدد رئيس الجامعة على ضرورة تقيد الكليات والمعاهد بتصوير جلسات حكم رسائل الماجستير والدكتوراه باعتبارها وثيقة مهمة لتوثيق البحث وضرورة تقيد الكليات بإجراء السينمار" ببحث طالب الدراسات العليا ووضع كل كلية جداول تتضمن كافة السينمارات لطلابها وتزويد الجامعة بها ي كما شدد على ضرورة الإسراع بتجهيز قاعة مخصصة لطلاب الدراسات العليا داخل كل كلية أو معهد وتهيئة الظروف المناسبة لإجراء أبحاثهم بكل أريحية.

 


 



عداد الزوار / 52300750 /