بمشاركة الجامعات السورية ..المؤتمر الأول للهندسة المعلوماتية NCIE22 يبدأ أعماله بجامعة دمشق

  انطلقت صباح اليوم، في قاعة رضا سعيد للمؤتمرات أعمال المؤتمر الأول للهندسة المعلوماتية في جامعة دمشق، بمشاركة أساتذة من الجامعات السورية، ومتحدثين خارجيين عبر الإنترنت.

ناقش المؤتمر خلال جلساته الأوراق البحثية والمقالات العلمية المقدمة من طلاب الدراسات العليا في الجامعات السورية الحكومية والخاصة عبر محورين (الذكاء الصنعي والشبكات).

ومثل وزير التعليم العالي والبحث العلمي في افتتاح فعاليات المؤتمر رئيس جامعة دمشق الأستاذ الدكتور محمد أسامة الجبّان، بحضور أمين فرع الحزب بالجامعة الدكتور خالد الحلبوني وعدد من معاوني الوزراء ونواب رئيس الجامعة وعدد من عمداء الكليات وحشد من الأساتذة والطلاب..

 وأكد الدكتور الجبّان في كلمته بأن المؤتمر نقلة نوعية في مسيرة جامعة دمشق لكونه يحمل طابعاً وطنياً، نتيجة مشاركة طلاب الدراسات العليا من الجامعات السورية الحكومية والخاصة.المؤتمر الأول للهندسة المعلوماتية  بجامعة دمشق

 وأوضح الدكتور الجبّان أهمية المؤتمرات العلمية ودورها في تحقيق أهداف الجامعة على صعيد التعليم والبحث العلمي لخدمة المجتمع، داعياً طلاب الدراسات العليا إلى إبراز كفاءاتهم العلمية في نشاطاتهم البحثية.

بدوره بين الدكتور صلاح دوه جي عميد كلية الهندسة المعلوماتية أن الهدف من المؤتمر تسليط الضوء على الأبحاث العلمية في مجال المعلوماتية على مستوى الجامعات السورية، وخلق تكامل بين جهود طلاب الدراسات العليا والجهات الفاعلة في المجتمع، موضحاً أن اللجنة العلمية للمؤتمر مؤلفة من 53 عضو هيئة تدريسية من جامعة دمشق والجامعات السورية المشاركة.

وأشار مدير الهيئة العليا للبحث العلمي مجد الجمالي إلى دور المعلوماتية في تطوير الإنتاج والصناعة مؤكداً بأن تطوير البرمجيات من ضمن أنشطة البحث العلمي، الأمر الذي يحتم المسؤولية المجتمعية على المعلوماتيين لزيادة الوعي بأهمية هذه التقانة.

وبين مدير عام الشركة السورية للاتصالات حيدر عيد أن مشاركة المؤسسة في المؤتمر انطلاقاً من دورها المجتمعي في دعم الطلاب وتحفيزهم في ظل ثورة المعلوماتية التي تتطلب البحث عن طرق جديدة للتعلم وحلول مبنية على معرفة بالتكنولوجيا الحديثة.

وأشار معاون المدير العام للمؤسسة العامة للصناعات التقانية الدكتور فهد بديوي إلى مذكرة التفاهم بين المؤسسة وجامعة دمشق لربط الجانب الأكاديمي والبحثي بالصناعة والمعلوماتية، موضحاً التزام الشركة بعقود مع الجامعة لأتمتة أعمالها.       

وبين ممثل شركة "سورس كود" وليد نصري أن من أولويات الشركة تطوير الكوادر البشرية الشابة القادرة على إحداث تغيير في قطاع التحول الرقمي، ولديها طموح لتطوير الشراكة مع القطاع التعليمي بشكل عام واختصاصات الهندسة المعلوماتية بشكل خاص.

ولفت مدير عام شركة الخدمات البرمجية الذكية السيد شادي الخوري إلى سعى الشركة لتطوير كفاءات المهندسين نتيجة رفد خبراتهم الدراسية بأخرى بحثية وتطبيقية، والتشارك مع الجهات البحثية والأكاديمية لتطوير منتجات الشركة وفق أحدث النظريات في هذا المجال.

اختتم المؤتمر أعماله بمناقشة٢٤ بوستر/ أو ملصق للمشاريع البحثية المستقبلية، وجدير ذكره أن رعاة المؤتمر هم الهيئة العليا للبحث العلمي، والشركة السورية للاتصالات، والشركة السورية لتكنولوجيا المعلومات، وشركة الخدمات البرمجية الذكية، وشركة سورس كود. 

 

 



عداد الزوار / 111130773 /