لمحة عامة عن المديرية

شهدت العلاقات الدولية والثقافية تصاعدا ملحوظا في السنوات الأخيرة، حيث أصبحت إحدى الأولويات الإستراتيجية كونها تحقق، عبر الشراكات والاتفاقيات مع بعض الأطراف نقلا للمعرفة التي  تحتاجها جامعة دمشق في دعم الاختصاصات المحدثة أو المفاهيم الحديثة في مجال التعليم العالي، إضافة إلى إعطاء فكرة عن التقدم العلمي والانفتاح الثقافي الذي تشهده سوريا وخاصة من جهة ترحيبها بالآخر تحت مظلة التعاون الأكاديمي الذي يهدف لخير المجتمعات.
وتسعى مديرية العلاقات الدولية والثقافية بتوجيهات من رئاسة جامعة دمشق إلى وضع صيغ استمرارية هذه الشراكات المبرمة بين جامعة دمشق ومؤسسات محلية وعربية ودولية، وضمان بقائها في خدمة الطرفين على السواء.
علاوةً على ذلك، تؤدي مديرية  العلاقات الدولية دوراً بارزاً في عملية ربط جامعة دمشق بالمجتمع من خلال الورشات والندوات والاتفاقيات، إضافةً إلى احتضانها كافة المبادرات التطوعية التي يشارك فيها طلاب وطالبات جامعة دمشق.   
إن جامعة دمشق وبتوقيعها على أكثر من مئتي اتفاقية وعشرة ماجستيرات مشتركة مع الشركاء الدوليين وافتتاح العديد من أقسام اللغات الأجنبية بدعم من الحكومات المعنية، تُبقي الباب مفتوحاً لمزيد من الشراكات والتنوع والتطور والمعرفة.  
 



عداد الزوار / 94797 /